خيالات نورا المُدهشة
DT 15.00 17.00
12 €
في المخزن

مجدي بن عيسى : الكاتب

ان أكثر ما قد ُييهر القارئ حول هذه الرواية، هو أن عتباتها والحدث القادح فيها حقيقي. لقد كتب مجدي بن عيسى التاريخ المُعاصر لأحد أكثر القضايا التي هزت السكينة الاجتماعية لسُكان مدينة قليبية وأجوارها. لا تكتفي الرواية بالحفر في حيثيات مُتشعبة لواقع المدينة الساحلية الخلابة وانما تعالج بمنظور ابداعي مسألة الحُريات الفردية وتقوض تداعيات التصور الاجتماعي الراهن لهذه المسألة على أفق التعايش واحترام الاختلاف داخل المُجتمع التونسي. يغوص الكاتب في هذه التفاصيل من خلال نورا. الشخصية المحورية التي تتجرأ على الواقع بخيالاتها لكي تُحول وجهة مُعطيات كثيرة الى مجرى حساباتها الخاصة. والرواية في مُجملها تدُك صرح الهوية بقوة. فهي تضع في اطار مكاني محدود الكثير من الجنسيات والهويات الثقافية والجندرية المُتنوعة. ونورا نفسها، هي عبارة عن وحدة متكثرة، تنسج خيالاتها وفق تجربتها في الإنتقال بين مدن وأنماط تفكير مختلفة، فقد نشأت في الريف ثم نزحت إلى العاصمة. وانتهى بها الأمر أخيرا في مدينة كأنها المنزلة ما بين المنزلتين."